يُناشد الشرطة لإلقاء القبض على فتاتين مثليتين كان يشاهد مقطعا إباحيا لهما بعدما تبين له أنهما عربيتان

0 59

تنويه هام: هذا المقال ساخر.

تلقت السلطات بلاغًا من أحد المواطنين بشأن إقدام فتاتين من بلدته على تصوير مقطع إباحي لهما أثناء ممارسة علاقة حميمية مثلية، طالب فيه بسرعة إلقاء القبض عليهما قبل تسببا في مزيد من الأضرار، التي من شأنها نشر شعاع المثلية لباقي الفتيات لا قدر الله.

قال المواطن (ع.ص.ر) -وقد قمنا ببعثرة حروف الاسم لعدم الاستدلال عليه- قال أنه فوجئ أثناء مشاهدته لأحد مقاطع الفيديو على موقع إباحي شهير بسماع كلمات وتمتمة عربية، اضطرته لإعادة المشهد أكثر من مرة ليتبين حقيقة ما سمعه، وبعد المرة الخامسة تأكد تمامًا أن إحدى الفتاتين كانت تقول ”الله“ بدلًا من Oh god، على الرغم من أنه تعمد البحث باستعمال كلمة ”lesbians“ بدلًا من ”سحاق“، الأمر الذي خدش حياءه كثيرًا وجعله في موقف مخزي للغاية.

ومن جانبنا انتقل مراسل خسة المحظوظ إلى موقع الحادث، حيث شاهد مع المواطن مقطع الفيديو المذكور عدة مرات، وقد نقل لنا صحة ادعاء (ع.ص.ر) وأن الفتاتان كانتا بالفعل تتحدثان العربية بطلاقة، مما جعله يتصفح باقي المقاطع الأجنبية كلها مع المواطن ذاته ليتأكدا من خلوها من أي مقاطع مثلية عربية مجددًا، وكذلك لمساعدة المواطن على إرسال عنوان المقطع لدائرة الشرطة بعد حذفه لبيانات المتصفح بالخطأ كالعادة في المرة الأولى.

من ناحية أخرى بعث المواطن (ع.ص.ر) رسالة إلى فتيات الوطن ينشادهن عدم التأثر بتلك الإشعاعات المثلية، والتي تستهدف تقليل قدرة أبناء الوطن على التكاثر والإنجاب عن طريق العلاقات بين الذكر والأنثى، وتكوين عائلة عظيمة كبيرة فقيرة يتآمر عليها العالم كما نعرف جميعًا بكل تأكيد.

- الإعلانات -

Loading...
%d مدونون معجبون بهذه: