مخاوف الصين تضغط على الأسواق

0 888

كانت جميع مؤشرات الأسهم الآسيوية الرئيسية تتداول على انخفاض يوم الثلاثاء، بعد يوم من الإنخفاض في وول ستريت والذي كان نتيجة للإضطرابات في كلٍ من الأسواق الأمريكية والصينية. انخفض مؤشر Nikkei 225 بنسبة 0.26% عند الساعة 1:47 من بعد الظهر بتوقيت هونج كونج. وانخفض مؤشر ASX 200 الأسترالي بنسبة 0.53%. وانخفض مؤشران رئيسيان في الصين هما مؤشر شنغهاي المركب ومؤشر شينزن المركب بنسبة 0.17% و 0.66% على التوالي. وانخفض مؤشر هانغ سنغ في هونغ كونغ بنسبة 0.26%.

في وول ستريت يوم الإثنين، أنهى مؤشر ناسداك بتراجع 1.11%، في حين أغلق مؤشر داو جونز الصناعي بانخفاض 0.84%. وانخفض مؤشر S&P 500 بتراجع 0.78%. كانت الإنخفاضات في وول ستريت مدفوعة بالقلق من أن تباطؤ الإقتصاد الصيني سيؤثر بشكل مباشر على الإقتصاد الأمريكي.

وفي يوم الثلاثاء، خفضت المقاطعات الصينية الإضافية أهدافها السنوية للنمو لعام 2019، وهو ما يشير إلى قلق المحللين من ضعف الطلب المحلي والحرب التجارية المستمرة بين الصين والولايات المتحدة. وفي الوقت الحالي، خفضت 23 مقاطعة من أصل 31 مقاطعة في الصين أهدافها للنمو لعام 2019، وأبقت خمس محافظات توقعاتها دون تغيير. خفض 17 فقط توقعاتهم في 2018. رفعت مقاطعة واحدة فقط، هي هوبى، هدفها لعام 2019.

من الأمور التي ساهمت في التوترات التجارية بين القوتين العظميين الإقتصاديتين كانت إدانة للمدير المالي لشركة هواوي، منغ وانزهو، والذي صدر رسميًا يوم الإثنين. كما أعلنت وزارة العدل الأمريكية أيضًا اتهامات ضد شركة الاتصالات الصينية بسرقة أسرار تجارية من T-Mobile. ويتساءل المحللون عما إذا كانت لائحة الاتهام والتهم اللاحقة قد تم توقيتها بشكل استراتيجي لتتزامن مع المحادثات التجارية التي جرت هذا الأسبوع بين مسؤولين تجاريين صينيين وأمريكيين، أو ما إذا كانت وزارة العدل تتصرف بشكل مستقل، على جدول زمني خاص بها غير مرتبط.

تحركات العملات

في أسواق العملات، تراجع الدولار مقابل الين، حيث اندفع المستثمرون إلى عملة الملاذ الآمن. وانخفض الدولار بنسبة 0.04٪ مقابل الين إلى 109.30، على الرغم من أنه ظل مرتفعا في الغالب أمام شركائه التجاريين الآخرين. بقي مؤشر الدولار دون تغيير عند 95.74 .DXY.

- الإعلانات -

Loading...
%d مدونون معجبون بهذه: