الجنيه الإسترليني يحاول التعافي بدعم برلماني لتعديل اتفاق بريكست

0 23

ارتفع الجنيه الإسترليني قليلا بالسوق الأوروبية يوم الأربعاء مقابل سلة من العملات العالمية ، محاولا التعافي مقابل الدولار الأمريكي بعد يومين من الخسائر ، تأتي تلك المحاولات بدعم موافقة البرلمان البريطاني على خطة تيريزا ماي لتعديل اتفاق انفصال المملكة المتحدة عن الاتحاد الأوروبي فيما يعرف عالميا باسم “بريكست”.

ارتفع الجنيه مقابل الدولار بأكثر من 0.1% حتى الساعة 07:55 جرينتش،ليتداول عند 1.3080$،وسعر افتتاح تعاملات اليوم عند 1.3064$،وسجل الأعلى عند 1.3098$ ، والأدنى عند 1.3061$.

فقد الجنيه يوم الثلاثاء نسبة 0.7% مقابل الدولار ، فى ثاني خسارة يومية على التوالي ، مع استمرار عمليات التصحيح وجني الأرباح من أعلى مستوى فى ثلاثة أشهر عند 1.3217% ،وفى ظل حالة عدم اليقين تجاه إتمام صفقة بريكست.

وافق مجلس العموم البريطاني على إعادة التفاوض حيال الترتيبات الخاصة بالحدود الايرلندية بعد انفصال البلاد عن الاتحاد الأوروبي ،وصوت المجلس أيضا لصالح قرار بمنع الانفصال بدون اتفاق!!

وقالت رئيسة الوزراء البريطانية “تيريزا ماي” إنها تعتزم التوصل إلى تعديلات ملزمة من الناحية القانونية لاتفاق “بريكست” ،والذي تم التوصل إليه سابقا فى تشرين الثاني/نوفمبر الماضي ، ورفضه البرلمان فى وقت سابق من هذا الشهر.

وفى دعم سياسي ملحوظ وافق زعيم حزب العمال المعارض “جيرمي كوربين” على دعوة ماي للانضمام للمحادثات التي تجريها مع المفوضية الأوروبية لتعديل اتفاق بريكست ،و كان جيرمي يرفض ذلك الأمر مسبقا.

- الإعلانات -

Loading...
%d مدونون معجبون بهذه: