أطباء يكشفون عن عدم وجود أي أثر لفيروس نقص المناعة المكتسبة في جسد أحد المصابين

0 883

كشف أطباء في بريطانيا أن مريضا في المملكة المتحدة كان يعاني من نقص المناعة المكتسبة لم يتم العثور في جسده على الفيروس منذ 18 شهرا وذلك بعد تلقيه العلاج عن طريق زرع الخلايا الجذعية.

وقال الأطباء، في دراسة بمجلة نيتشر، إن الرجل يعاني من مرض السرطان ولكن جسده أصبح خاليا من فيروس نقص المناعة المكتسبة منذ 18 شهرا ولم يعد يتناول الأدوية المخصصة لعلاج هذا المرض.

ويشير الباحثون إلى انه من المبكر القول إن الرجل “تعافى” من فيروس نقص المناعة المكتسبة.

ويقول الخبراء إن الطريقة المستخدمة في هذه الحالة قد لاتكون مناسبة لعلاج معظم المصابين بهذا الفيروس ولكنها قد تساعد في إيجاد علاج في المستقبل. وتم زرع خلايا جذعية تخص شخص آخر لديه مناعة ضد مرض نقص المناعة المكتسبة في جسد المريض.

وشارك في الدراسة باحثون من جامعة لندن وجامعة إمبيريل كولج و جامعة كامبردج وجامعة أكسفورد.

- الإعلانات -

Loading...
%d مدونون معجبون بهذه: